نماذج موضوع تعبير بالانجليزي عن نفسي وهواياتي المفضلة

المحتويات:

1 براجراف بالانجليزية حول نفسي قصير


2
موضوع بالانجليزي يتحدث عن شخصي


3
تعبير باللغة الانجليزية عن نفسي طويل


4
تعبير بالانجليزي عن هواياتي المفضلة

يقدم لكم موقع ثروتي هذا الموضوع حول نماذج تعبير بالانجليزي عن نفسي وهواياتي المفضلة من خلال براجراف بالانجليزية حول نفسي قصير موضوع بالانجليزي يتحدث عن شخصي تعبير باللغة الانجليزية عن نفسي طويل و تعبير بالانجليزي عن هواياتي المفضلة.

1 براجراف بالانجليزية حول نفسي قصير :

My name is ….. but have a nick name called as ….. My parents and grandparents generally call me by my nick name. My parents are very conscious to my health. They wake me up daily in the morning at 5 am and tell me to do all the daily routines. My mom gives me an apple a day in the daily morning and a healthy breakfast after one hour. I go to school at right time through school bus. I never get late. My school starts at 8 am in the morning and ends at 2 pm in the afternoon. My mom gives me healthy fruits for fruit break and healthy lunch for lunch break.

I read in 8th standard in the school, ……. Junior Public School. I am 13 years old and live in …… with my parents. I also have joined dance and piano classes out of the school as I like to learn dance and piano very much. I enjoy my school time thoroughly with my friends and home time with my dearest parents and grandparents. I have good neighbours; they understand each other and never quarrel.

I love picnic and go to tour in my winter and summer vacations. I am very good student in my school. I participate in all the extracurricular activities of the schools and do well. I am very good in academic and sports activities. My school has a big garden and big playground provides all the facilities of sports. My school has healthy, nice and peaceful environment

اسمي …..، لكن الجميع يلقبني …… عائلتي عادة ما تستخدم هذا اللقب معي. والدي يهتمون بصحتي بشكل كبير. يستيقظونني يومياً في الساعة الخامسة صباحاً ويشجعونني على أداء الروتينات الصباحية. بعد ساعة، تقدم لي أمي تفاحة ووجبة إفطار مغذية. أستقل الحافلة المدرسية في الوقت المحدد وأصل إلى المدرسة في الوقت المناسب

 

أدرس في الصف الثامن في مدرسة ……. الاعدادية . أنا في سن الثالثة عشرة وأعيش في ….. مع والدي. بجانب دراستي، أحضر دروس الرقص والبيانو لأنني أعشق تعلمهما. أستمتع بوقتي مع أصدقائي في المدرسة وأقضي وقتا ممتعا مع عائلتي الكريمة. لدي جيران رائعين يعيشون في سلام وتفهم، دون أي خلافات معهم.

أنا شخص يحب التجول والتنزه خلال عطلتي الشتوية والصيفية. أنا طالبة مجتهدة في مدرستي، حيث أشارك بانتظام في الأنشطة المدرسية المختلفة وأبذل قصارى جهدي في العمل الدراسي. أتمتع بمهارات قوية في المجالات الأكاديمية والرياضية وأحظى بالدعم في بيئة مدرسية تحتوي على حديقة وملعب كبير وتوفر جميع وسائل الرياضة والاستجمام، وتتسم بجو هادئ وصحي جميل.


2
موضوع بالانجليزي يتحدث عن شخصي :

My name is ………, I read in class 9th standard in……. I am a self-driven and self motivated student. I like to motivate my friends of the school always and help them in their difficult times. I am a bright student of my school and do well in the academic and sports activities. I am capable to do well under any stressful condition. I am very skilled and knowledgeable student in my school.

I do very hard study for long hours around the clock at home. I never left my home works and class works incomplete and like to complete all before bed time. My teachers like me very much because of my goodness and punctuality. I never become tired and continuously do hard work because my parents take care of me always. They always become conscious for my health and diet.

Because of my academic tenure, I always get good marks and grades. I am a merit scholarship holder in my school. I learn computer very well in my school and know everything about computer. I do everything according to my organized schedule of work. I never avoid my any of the works whether at home or at school. I always respect my parents and help my mom in her house works and my father in his office projects.

I share my mom’s laundries and washing dishes works. I always keep my room clean and decorate attractively every Sunday. I understand my all responsibilities toward myself and my family very well. I always try to make my friends and classmates happy through my interesting jokes and nice talks. I always become ready to give them advises and suggestions to get them out of their difficulties. I am very sympathetic girl and try to support old people and children in my colony or on the way.

اسمي …… وأنا طالبة في الصف التاسع في ……. أتميز بقوة الارادة وحب المساعدة، حيث أحب تحفيز زملائي في المدرسة ومساعدتهم في الصعوبات التي يواجهونها. أعتبر نفسي طالبة ذكية تتفوق في المجالات الأكاديمية والرياضية، وأستطيع التأقلم بشكل جيد في ظروف تحت الضغط. أتمتع بمهارات واسعة ومعرفة طويلة في مجال الدراسة.

أقضي ساعات طويلة أدرس في المنزل، ملتزمة بإكمال الواجبات المنزلية والدراسية قبل النوم. يحب أساتذتي لطفي والدقة في الأداء، وأنا أعمل بجدية بدون الشعور بالتعب، بفضل رعاية ودعم والدي الذين يهتمون بصحتي وتغذيتي بشكل مستمر.

بفضل اجتهادي في الدراسة، أحقق نتائج ممتازة بشكل دائم. أنا ممتنة لحصولي على منحة دراسية في المدرسة. أتقن استخدام الكمبيوتر بشكل ممتاز وأمتلك معرفة وافية في هذا المجال. أدير وقتي بشكل منظم وأنجز جميع مهامي حسب جدولي المحدد. ألتزم بإنجاز واجباتي سواء في المنزل أو في المدرسة. أبدي احترامي لوالدي دائمًا وأساهم في مساعدة أمي في الأعمال المنزلية وأبي في مشاريعه المكتبية.

أشارك أمي في أعباء الغسيل وتنظيف الأطباق. أحافظ على نظافة غرفتي وأعتني بترتيبها بشكل جذاب يوميًا. أدرك تمامًا مسؤولياتي تجاه نفسي وعائلتي. أسعى دومًا لإدخال الفرحة على أصدقائي وزملائي من خلال النكات والمحادثات الإيجابية. وأنا دائمًا على استعداد لتقديم النصائح والدعم لمساعدة الآخرين عندما يحتاجون. أنا فتاة عطوفة وأسعى لدعم الأشخاص من كبار السن والأطفال في مجتمعي أو في الشوارع.


3
تعبير باللغة الانجليزية عن نفسي طويل:

I am a lovely boy of my dear parents. I am 14 years old boy and read in class 4th standard in the section A. My name is …… I study in Public School in…… My grandfather likes to say me ….. He always takes me out with him in the morning and evening for the walk. I live with my family in the ……. colony in ……….

I go to school with my school bus daily at right time in the morning at 7 am and come to home at 2 pm in the afternoon. I like to go school in proper uniform after become fresh. I say good morning to my class teacher when I reach to my classroom. I enjoy daily with my school friends in the bus and lunch time. I always take part in the sports activities and other extracurricular activities.

My school organizes inter-school competitions at every six months which I must participate. I always come first in every competition. My school celebrates all the important events of the year such as independence Day, Christmas, Mother’s day, Teacher’s day, etc in order to increase our awareness and knowledge about.

We are advised by our class teacher to must participate in the cultural activities while celebrating any event. I generally take part in the poem recitation or speech recitation. I also like dance but not feel so comfortable to dance at event celebration. However, I take part in the dance in my annual function which gets celebrated in the month of November every year. My parents are also invited to the school annual function.

My parents get me out at picnic or long tour in my every vacation during winter or summer season. I live in very good society where some programmes are organized from time to time in order to increase awareness among common public about the social issues. My father always takes me with him to participate in such programmes.

My mom always teaches me about ethics and etiquettes to make me a good citizen . I always keep my study room and bed room neat and clean. I always take care of my hygiene and wash hands well with soap before and after eating the food. My mom and dad love me a lot and care for my every likes and dislikes. I like to play ludo or carom with my parents whenever they become free.

أنا مراهق عزيز على والدي الغاليين، عُمري 14 عامًا وأدرس بالصف الرابع في القسم أ بالمدرسة العمومية ….إسمي …… ، ويُحب جدي أن يُلقبني بـ”…..”، وغالبًا ما يأخذني في نزهة صباحية ومسائية. أقيم مع عائلتي في مدينة …….

أذهب إلى المدرسة بحافلة المدرسة يوميًا في الصباح الباكر عند الساعة 7، وأرجع إلى المنزل في الساعة 2 بعد الظهر. أحب ارتداء الزي المدرسي الرسمي والوقوف على باب الصف لأُحيي معلم صفي بتحية الصباح. أستمتع بوقتي مع أصدقائي خلال الرحلة بالحافلة وفترة الغداء، وأشارك بنشاط في الألعاب الرياضية والفعاليات المدرسية.

تُنظّم مدرستي مسابقات بين المدارس كل ستة أشهر وأتفوق دائمًا لأحتل المركز الأول. تحتفل المدرسة بالأحداث الهامة كيوم الاستقلال وﺃعياد الميلاد وعيد الأم وعيد المعلم لنرتقي بوعينا ومعارفنا.

ينصحنا مدرس الفصل بضرورة المشاركة في الأنشطة الثقافية خلال الاحتفالات، فأنا عادةً أشارك في تلاوة القصائد أو الخطب. أحب الرقص أيضًا، ولكن لا أشعر بالراحة عند الرقص خلال الاحتفالات، باستثناء الحفلة السنوية . والداي مدعوون دائمًا لحضور الحفل السنوي للمدرسة.

يأخذني والداي في نزهات طويلة في كل عطلة، سواء في فصل الصيف أو الشتاء. تنظم المدرسة برامج لزيادة الوعي الاجتماعي، ويشاركني والدي فيها بانتظام.

أمي تعلمني الأخلاق والآداب التي تساعدني على أن أكون مواطنًا صالحًا. أحافظ دائمًا على نظافة غرفتي وأهتم بغسل يدي بالصابون قبل وبعد تناول الطعام. يهتم والدي بكل ما يجلب لي السرور، ونستمتع باللعب عندما يكونان في البيت.


4
تعبير بالانجليزي عن هواياتي المفضلة:

نموذج تعبير باللغة الانجليزية عن هواياتي المفضلة 1:

Listening to Music:

Listening to music has always been my go to activity for all occasions. My love for music can be traced back to when I was a child. There are recorded videos of me as a child becoming hyperactive whenever music was played. I would run to the stereo, turn on the music to full volume and start running around dancing. Anyone who dared touch the sound system would face my wrath. Music was the only thing that could calm me down whenever I cried.

I always have this weird feeling that my destiny is somehow intertwined with music. In my early teenage years, my girlfriends and I would sneak into the garage, where my brother and his band mates kept their musical equipment. Then, we would pluck guitar strings and knock the drums in an effort to compose our favorite songs. I was the lead singer by the way.

Unfortunately for my brother and I, nothing much came out of the practice. It was not just me and my brother, music runs in the whole family. I remember vividly on Friday nights, we used to do karaoke sessions where everyone took turns to sing a song, including our parents. We had these sessions recorded and then sent to our neighbors for analysis.

The winner would get a prize, bought from our individual savings. We saved money on a weekly basis purely for the competition. Needless to say, we were the creepy neighbors next door, but that did not stop me from claiming most of the prizes. Eventually, I mostly do the listening rather than the singing.

Music gives me the needed refuge whenever I feel like my head is spinning and I just want to shut out everything around me. The good thing about music is that there is music for every occasion and feeling. Whenever I feel depressed, I listen to sad songs. They guide me and keep me company during those trying moments. Whenever I’m happy, I have a collection of party songs that I dance to for hours to amplify the good feeling. The beauty of music is that it can be incorporated with other hobbies. For instance, I love reading a good book, as nice orchestra music is playing in the background.

Another good thing about music is that it is universal. You do not have to understand what the musician is saying for you enjoy it. If it makes you feel good, then it is worth listening to it. I’m naturally open minded when it comes to music. I have an extensive collection of music that transcends across many genres all over the globe. It wouldn’t come as a surprise therefore to find several African songs in my phone that I really rock with and have no idea what they are talking about. However, I connect more with Country and Rock music.

:الاستماع للموسيقى

استمتاعي بالاستماع للموسيقى كان دائمًا هوايتي المفضلة في جميع الأوقات. يعود حبي للموسيقى إلى طفولتي، حيث كنت دائمًا نشيطًا جدًا عندما تُشغل الموسيقى. كنت بمجرد سماع الإيقاعات، أجري نحو جهاز الاستريو، وأشغل الموسيقى على أعلى صوت ممكن، ثم أبدأ بالرقص بكل حماس.

كنت دائمًا غاضبًا عندما يلمس أحد نظام الصوت الخاص بي، فالموسيقى كانت الشيء الوحيد الذي كان يستطيع تهدئتي عندما أشعر بالحزن.

دائمًا ما أشعر بأن مستقبلي مرتبط بشكل غامض مع الموسيقى. في سنوات مراهقتي الأولى، كنا أنا وأصدقائي نتسلل إلى المرآب حيث يُخبئ أخي وأصدقاؤه أدواتهم الموسيقية. كنا نحاول بعدها استخراج أوتار الجيتار وندق الطبول في محاولة لعزف أغانينا المفضلة، وكنت أنا المغني الرئيسي في تلك اللحظات الممتعة.

وللأسف، لم تنجح لنا -أنا وأخي- الكثير من هذه التجارب. لم نكن نحن فقط من يمارس الموسيقى، بل كانت منتشرة بين جميع أفراد العائلة. أتذكر بشكل واضح ليالي الجمعة، حيث كنا نقيم جلسات موسيقية، ويشارك الجميع في الغناء بما في ذلك الاباء. كنا نسجّل هذه الجلسات ونرسلها لجيراننا للتقييم.

كانت هناك جائزة مقدمة للفائز تم شراؤها من مدخراتنا الشخصية، حيث كنا نوفر المال أسبوعيًا للمنافسة فقط. كنا جيران يثيرون الرعب في البيت المجاور، ولكن ذلك لم يمنعني من الفوز بأغلب الجوائز. في النهاية، والآن، أنا غالبًا ما أستمتع بالاستماع بدلاً من الغناء.

تعطيني الموسيقى المأوى الذي أحتاجه عندما يؤلمني رأسي وأرغب في نسيان كل شيء من حولي. الجميل في الفن الموسيقي هو أنه يوجد نوع من الموسيقى لكل حالة ومزاج. عندما أشعر بالحزن، أجد نفسي أستمع إلى الأغاني الحزينة التي تواسيني وتصاحبني في تلك اللحظات الصعبة. وعندما أكون سعيدًا، أقوم بتشغيل قائمة تضم أغاني الحفلات التي أرقص عليها لساعات لتعزيز شعوري الإيجابي. إن جاذبية الفن الموسيقي تكمن في إمكانية دمجها مع الهوايات الأخرى. على سبيل المثال، أستمتع بقراءة كتاب مع تشغيل موسيقى أوركسترالية رائعة في الخلفية.

ومن الاشياء الرائعة في الموسيقى أنها لغة عالمية، لا تحتاج لفهم كلمات الأغاني للاستمتاع بها، فإذا كانت تثير شعور الراحة في نفسك، فمن الاحسن الاستماع إليها. أنا دائمًا منفتح لاستكشاف الموسيقى، ولدي مجموعة واسعة من الأنواع الموسيقية من مختلف أنحاء العالم. لذا، ليس من الغريب أن تجد العديد من الأغاني الأفريقية في هاتفي، التي أستمتع بها بشكل كبير حتى وإن لم أفهم مضمونها تمامًا. ومع ذلك، يبقى اتصالي أكبر مع موسيقى الريف والروك.

نموذج تعبير باللغة الانجليزية عن هواياتي المفضلة 2:

Travelling:

Travelling is one of those few activities that has a kind of reset button in our lives. You go away for a few days or weeks and come back fresh and ready to take on challenges of life head on. Travelling to many people is a matter of convenience, rather than a recreation activity. They only travel when they have an issue to attend to. Travelling is also not for escapists, as many people tend to believe. I used the word ‘escapists’ not in the literary sense of the word, but rather to mean people who run away from their problems. Travelling is a hobby like any other.

Most people do not understand how moving from one place to another can be categorized together with fun activities like watching movies, swimming, dancing or drawing. While it has more challenges than other hobbies, it is more adventurous and brings the same level of satisfaction or more for those who love it.

Travelling has always been part of our family tradition. My parents taught us from an early age the value of taking vacations at least once a year. Though they wished we could go for many trips annually, we were not well off financially and my parents had to work creatively with the little they had, sometimes saving the whole year for a single trip. We could have used credit cards, but that would have only plunged us into more financial woes. My father was very strict when it came to finances and he cautioned us against using debt to purchase luxuries. If we wanted something, then it was up to us to find creative and legal ways of making money to purchase it.

Although we didn’t have much, money was never an excuse for him. My parents found creative ways to work within the budget. For instance, we would drive to our destination instead of flying and we would carry my mom’s homemade meals. Rarely did we use credit cards and if we did, it was a matter of life and death. Therefore, most of our vacations were during the December holidays. Those were the best days of my life. They were also the days that our family bonds were strengthened. We would fight and quarrel, but in the end we always came back together and worked things out.

From those trips, we learnt more about life than the years we spent at home. What I have just stated may seem farfetched to a person who does not travel much, considering the brevity of vacations, but the reality is vacations never go as planned. Vacations are far from the normal life routines of waking up in the morning, going to work/school and coming back home in the evening. In vacations, there are many risks involved. You are in a foreign land with new people and culture. You have to work with the little funds you have to make the trip as entertaining as possible, but with some level of constraint, so that your family is not stranded.

The beauty of travelling is that you can never really outgrow it. I still do vacations as an adult, although my reasons may be slightly different from my parents. Apart from the obvious reason of having a good time and distracting my mind from the daily hassles, vacations release ‘creative juices’ in me. Working as a writer, I tend to feel burnt out living in the same environment for too long. Sometimes, I need a change of scenery for my artistry to see the light of day. It is a known fact in the literary world that most of the best writers had their best ideas in foreign lands.

I occasionally go for vacations for the sole reason of learning different cultures and interacting with different people to get ideas for my literary work. Furthermore, being away from home really makes you appreciate it even more. The feeling you get after a vacation when you settle down on your couch and just relax is priceless. Travelling makes you appreciate people, their cultures and above all, it makes you appreciate your life and the little you have.

السفر :

السفر هي إحدى الأنشطة النادرة التي تعيد التوازن لحياتنا. فالانطلاق لرحلة طويلة أو قصيرة لبضعة أيام أو أسابيع يعيد إلينا النشاط ويعزز استعدادنا لمواجهة تحديات الحياة بكل قوة. وبالرغم من أن البعض يعتبر السفر مجرد فترة راحة، إلا أنه يمكن للبعض الآخر أن يراها كوسيلة لحل المشكلات الحياتية. ويجب التوضيح هنا على أن السفر ليس فقط للهروب من المشاكل، بل هي هواية مثل أي هواية أخرى.

بينما يمكن أن يظن البعض أن السفر لا يمكن تصنيفه ضمن الأنشطة الترفيهية مثل مشاهدة الأفلام أو السباحة أو الرقص أو الرسم، فإنه يشمل تحديات مميزة تميزه عن الهوايات الأخرى. فعلى الرغم من المجهود الإضافي الذي يتطلبه، إلا أن السفر يوفر نوعاً من المغامرة والإثارة تجلب نوعاً من الرضا لمن يستمتعون به.

كان السفر جزءًا أساسيًا من تقاليد عائلتنا منذ الصغر؛ حيث علمنا والداي قيمة أخذ إجازات على الأقل مرة واحدة في السنة. بالرغم من رغبتهم في القيام برحلات عديدة سنويًا، إلا أننا لم نكن في وضع مالي جيد يسمح بذلك. كان يتعين على والدينا العمل بجدية وابتكار للاستفادة من الموارد المحدودة التي كانت متاحة لديهما، وكانوا يدخران العام كله لإجازة واحدة في بعض الأحيان. على الرغم من إمكانية استخدام بطاقات الائتمان، إلا أنهما كانا يدركان أن ذلك سيؤدي إلى مشاكل مالية أكبر. وقد كان والدي صارمًا للغاية فيما يتعلق بالأمور المالية، محذرًا من الديون للتسلية. وفي حال رغبتنا في شيء ما، كان علينا البحث عن طرق إبداعية وقانونية لكسب المال للحصول عليه.

ورغم أننا لم نكن نملك الكثير من المال، إلا أننا لم نجعل النقص في الموارد عائقًا. وجد والداي طرقًا مبتكرة للعمل ضمن حدود الميزانية المحدودة. على سبيل المثال، كنا نختار قيادة السيارة بدلاً من السفر بالطائرة، كما كنا نحضر وجبات منزلية بدلاً من تناول الطعام في المطاعم. كان استخدام بطاقات الائتمان حدثًا نادرًا، وإذا توجب استخدامها، كانت خطوة مهمة تتطلب تخطيطا جيدا. ولهذا السبب، كانت معظم إجازاتنا تقع خلال فترة ﺃعياد الميلاد، وكانت تلك أيامًا جميلة ورائعة بالنسبة لي.

من خلال تلك الرحلات، اكتسبنا تجارب قيِّمة تعلمنا منها الكثير عن الحياة بشكل كبير أكثر مما كنا نستفيده خلال فتراتنا في المنزل. ربما يبدو ما ذُكر للتو بعيد المنال بالنسبة لأولئك الذين لا يميلون للسفر بانتظام، نظرًا لقلة الإجازات التي تتوفر لديهم، ولكن الحقيقة هي أن الإجازات غالبًا ما تأتي بمفاجآتها وتحدياتها المختلفة. فالإجازات تبتعد بشكل كبير عن روتين الحياة اليومية العادية، التي تشمل الاستيقاظ في الصباح والذهاب للعمل أو المدرسة والعودة إلى المنزل في المساء.

تُعتبر الإجازات بمثابة فرصة لاستكشاف عوالم جديدة، حيث تتعرض لمخاطر وتحديات تجعلك تتأقلم مع بيئة وثقافة جديدة تمامًا. يتوجب عليك استثمار الموارد المالية المتاحة بحكمة لضمان استمتاعك بالرحلة دون أن تتعرض لمشاكل مالية تؤثر على أسرتك. إن تحدي خوض تجربة سفر ممتعة مع الامتثال لحدود الميزانية يُعد جزءًا أساسيًا من سحر الرحلات ومغامراتها.

رحلتي لا تزال مثيرة بالنسبة لي بصفتي شخصًا بالغًا، بالرغم من أن أسبابي قد تكون مختلفة قليلاً عن أسباب والدي. إلى جانب الإستراحة الناجمة عن الابتعاد عن الروتين اليومي، تنطلق الإجازات بنسق يخلق بداخلي “عصائر إبداعية” بفضل التغيير والانفتاح على ما هو جديد.ككاتبة، أشعر بالحاجة الملحة للتغيير من حين لآخر، حيث يمنحني السفر الفرصة لاكتشاف أفكار جديدة ولرؤية عملي الأدبي بضوء مختلف. ففي عوالم غير مألوفة يتجلى الإلهام بشكل تلقائي ويزدهر الإبداع. من الحقائق المعروفة أن الكتاب العظماء والمبدعين كانوا يجدون أفضل الأفكار والإلهامات خلال رحلاتهم الى أماكن جديدة.

أحيانًا، يكون هدفي من السفر هو استكشاف ثقافات جديدة والتفاعل مع أشخاص مختلفين لإغناء خبرتي الثقافية وإثراء عالمي الأدبي. إن البقاء بعيدًا عن المنزل يعزز الإدراك والتقدير لقيم الحياة وللأشياء الصغيرة. فالعودة من الرحلة والاستلقاء على أريكتك يمثل لحظة من السلام الداخلي والتأمل في قيم الحياة وجمالها. إن السفر يعلّمنا قيمة التقدير للعالم وللناس من حولنا، وللتنوع الثقافي.

نموذج تعبير باللغة الانجليزية عن هواياتي المفضلة 3:

Reading Books:

I’m passionate about reading. Although I have several hobbies, such as watching movies and hiking, reading books is what resonates well with me. There are many reasons why I love reading. The first reason is it gives me a level of fulfillment. That is, books rejuvenate me. After reading a book, I feel like a whole new being and my outlook in life changes.

The second reason is books make my mind sharp. It is a known fact that books improve our brain muscles. They make us think better and improve our decision making abilities. I find it funny that whenever I utter a clever quote from a book, everyone around me would be dumbfounded.

Furthermore, books are very wide and detailed. It seems like there is a book for anything you can think of. If you want religious books, there is the Bible, the Quran and other spiritual books. There are financial books, inspirational books, cooking books, business-related books, biographies, fictional and non-fictional- the list is endless. Reading is actually among the few hobbies that you learn while doing it.

Due to my widely acquired knowledge from books, I find it easy to jumpstart a conversation with a stranger. I realized that people are more responsive when you engage them in topics they are familiar with. This is where I have an upper hand over other people, because I’m quite knowledgeable in many sphere of life thanks to books.

While most people find reading an upheaval task, reading to me is like a calling. It just comes naturally to me. I have made it my culture to read at least a chapter before I hit the sack. Sometimes I read late into the night, especially during the weekends and I only stop when my head becomes too drowsy to continue. My reading culture is further heightened by my introversion.

Most of my ‘me-time’ is actually spent on reading. This is how I get my energy back. The outside can be too overwhelming for some of us. Whenever I feel like my energy has been milked dry by the outside world, I just take a few hours of reading to rekindle my spirits again.

قراءة الكتب:

أنغمس بشغف في القراءة. على الرغم من وجود العديد من الهوايات التي أحبها، مثل مشاهدة الأفلام والتجول، إلا أن القراءة تحتل مكانة خاصة في قلبي. هناك العديد من الأسباب التي تجعلني أعشق القراءة. السبب الأول يعود إلى الشعور بالارتياح الذي توفره لي الكتب، حيث تمنحني القراءة إحساسًا بالتجديد وتجدد الأفكار. بمجرد الانتهاء من كتاب ما، يبدو وكأنني شخصية جديدة، وتنبض نظرتي للحياة بالحيوية مرة أخرى.

السبب الثاني يأتي من القدرة العجيبة للكتب على تنشيط عقلي، حيث تعمل على تحسين قدرات العقل وتعزز مهارات التفكير. إن الكتب تساعدنا على تحسين قدرتنا على اتخاذ القرارات بشكل أفضل وتجعلنا نفكر بشكل متأنٍ. يُسعدني عندما أستطيع استخدام اقتباس ذكي من كتاب، حيث يثير ذلك دهشة الأشخاص من حولي ويعكس المستوى الفكري الذي أصل إليه من خلال قراءتي.

بالإضافة إلى ذلك، تتميز الكتب بتنوعها الواسع والشامل. يبدو أن هناك كتاب لأي موضوع يمكن أن تفكر فيه. إذا كنت تهتم بالقراءة الدينية، فستجد الكتب المقدسة والقرآن ومصادر أخرى للروحانية. تتوفر كتب عن المالية والإلهام والطهي والأعمال والسير الذاتية والخيالية والواقعية، وقائمة التصنيفات لا تنتهي. فعلى الأرجح، القراءة تعتبر واحدة من الهوايات القليلة التي يمكنك تعلمها بينما تستمتع بممارستها.

بناءً على معرفتي المتنوعة المكتسبة من خلال الكتب، ألاحظ أنه من السهل تناول مواضيع مختلفة مع الأشخاص الغرباء. أدركت أن الناس يظهرون استجابة أفضل عندما يتحدثون عن أمور تشغل أذهانهم. هنا يأتي دوري في التفوق على الآخرين، حيث يمكنني استخدام معرفتي الواسعة في مجالات متعددة لإثراء المحادثات والتواصل مع الآخرين بطريقة ملهمة.

يعتبر معظم الأشخاص القراءة نشاطًا مملًا، إلا أن القراءة بالنسبة لي تعتبر لذة. إنها جزء من روتيني اليومي بشكل طبيعي. وعادتي أن أقرأ على الأقل فصلاً واحدًا قبل عملي. أحيانًا، أجد نفسي أقرأ حتى وقت متأخر من الليل، خاصة خلال عطلة نهاية الأسبوع، دون توقف حتى يغلبني النعاس لدرجة لا أستطيع الاستمرار بالقراءة. بسبب انطوائي، ازداد اهتمامي وعمق ثقافتي .

أقضي معظم “وقتي الفراغ” في الاستمتاع بالقراءة، فهي الطريقة التي أسترجع بها طاقتي. يمكن أن يكون العالم الخارجي مرهقًا للغاية بالنسبة لبعضنا. وكلما شعرت بتحمل ضغوط الحياة اليومية، أخصص بضع ساعات للقراءة لأستعيد حيويتي وقوتي الداخلية.

نرجو أن نكون قد وفرنا المعلومات الكافية حول نماذج موضوع تعبير بالانجليزي عن نفسي وهواياتي المفضلة لمزيد من التوضيحات حول هذا الموضوع تواصل معنا من خلال التعليقات.

شارك المقال :
Leave a Comment